أحدث المواضيع

3/recent/post-list

الحياة البشرية بكوكب المريخ مستقبلآ

الحياة على كوكب المريخ
الكاتب: هشام معروف
لقد أصبح تفكير البشر في البحت عن كواكب أخرى تصلح للحياة أكتر إلحاحآ من أي وقت مضى وذلك لم آصبح عليه كوكب الأرض من مظاهر أصبحت تهدد تواجده علی الأرض من تغير مناخ وإحتباس حراري، ولم يعد العيش خارج كوكب الأرض مجرد حلم وخيال علمي عقب التطور الكبير في تقنيات السفر عبر الفضاء.
ويعتبر كوكب المريخ من أقرب الكواكب للأرض إذ يعتبر المريخ الكوكب الوحيد الذي يمكن رؤية ظواهره السطحية والجوية من خلال التلسكوبات ومن خلال العديد من الدراسات بواسطة المركبات الفضائية التي استعان بها المراقبون اتبت هذه الدراسات آن كوكب المريخ يشبه الأرض .فسطح المريخ يشبه سطح الأرض بدرجة كبيرة بخلاف أي كوكب آخر لكن النباتات والحيوانات الموجودة على الأرض لايمكنها الحياة على المريخ .لأن المريخ قلما تزيد درجة الحرارة فيه على الصفر المئوي لأنه كان مند ملايين السنين يحتفظ بكميات كبيرة من المياه التي لم تعود موجودة اليوم.ويعتقد العلماء أن الماء موجود تحت سطح الكوكب.والغلاف الجوي للمريخ يحتوي على بقايا الأكسجين وبالرغم ندرة الماء  والأكسجين فإن كتير من العلماء يعتقدون وجود حياة من نوع ما على في المريخ ولكن لايوجد مايؤيد هدا الإعتقاد حتی الآن.
ويعتبر المريخ رابع كوكب من حيت  بعده عن الشمس  ويبلغ متوسط بعده عن الشمس ب227،900،000كلم بينما تبعد الأرض عن الشمس ب150،000،000 ويكون المريغ في آقرب بعد عن الأرض على مسافة 55،700،000كلم ويعتبر الزهرة الكوكب الوحيد الذي يقترب من الأرض بأقل من دلك  .
ويعتقد عدد كبير من العلماء أن فرص الحياة على المريخ ممكنة مستقبلآ،  حيت اكتشفو العلماء  بحيرة كانت تضم أنواعا متعددة من الميكروبات التي استطاعت البقاء علی قيد الحياة هناك.ويقول الباحتون إن هده الظاهرة شائعة آيضآ في البحيرة الموجودة على سطح الأرض.ويعد هدا الإكتشاف خطوة مهمة للأمام نحو فهم أفضل لما إذا كان المريخ يدعم الحياة البشرية أم لا. 
وتستغرق الرحلة نحو المريخ 260يومآ فقط  لكن التحدي هو الهبوط علی سطح الكوكب . إن الجاذبية في المريخ لاتمتل سوى 38 في المئة من جادبية الآرض بالإضافه إلى ذلك يعادل الضغط الجوي على سطح المريخ مايعادل 1 في المئة من ضغط الأرض وتبلغ أقل درجة حرارة مسجلة عند خط عرض 50 درجة شمالآ خلال الشتاء  وفي الليل المريخي -124 درجة  كما تيلغ كتافة المريخ أربعة آخماس الأرض فالجسم الذي يكون وزنه 100كجم على الأرض يكون وزنه على المريخ حوالي 38كجم وتشير الدراسات أن المريخ هو عبارة عن صحراء متجمدة عقيمة تمتلك كمية قليلة من الماء تتدفق موسميآ على سطح الكوكب وأعلن رئيس قسم الكواكب في وكالة الفضاء الأمريكية ناسا غيمس غرين .وفقآ لصحيفة إندبندنت ،عن خطة لإحاطة المريخ بدرع مغناطسية بهدف استعادة غلاقه الجوي لكي يصبح صالحآ للحياة البشرية وجاء ذلك في حلقة نقاش حول رؤية العالم عام 2050 بامقر الرئيس للوكالة بواشنطن. وترعب ناسا في إرسال بشر إلى كوكب المريخ بحلول عام 2030.
هنا يطرح السؤال كيف يمكن بقاء البشر على قيد الحياة في متل هذه  الظروف؟ وماهي المقومات التي يمتلكها ذلك الكوكب وتجعلنا نثق به حقآ ونغامر بالصعود إليه والعيش به؟ 
والحقيقة أن الإجابة عن هذا السؤال قد حظيت طوال السنوات الماضية ببحت طويل في العوالم المحيطة بنا حتى استطاع العلماء في النهاية إستخراج الإجابة الشافية .أولهما مثلا أن المريخ هو الكوكب الوحيد الذي يتواجد به الماء.وبما أن ماء الآرض بدأ في التلوث والنفاد فإن المريخ من وجهة نظرهم هو الخيار الأمثل لتشبهه بالأرض وتواجد الماء به قبل زمن فمئة أمل أن يتواجد به الآن .
في نظرك هل الماء فعلا ما يحتاجه البشر للعيش في المريخ أم هناك متطلبات أخرى ؟أم أنه مضظر نظرآ لتلوت الماء وقرب نفاده ؟بين هدا وذاك  يبقى الزمان واحده كفيل لإتبات هل فعلآ البشرية قادرة على العيش في المريخ.
الحياة البشرية بكوكب المريخ مستقبلآ الحياة البشرية بكوكب المريخ مستقبلآ تمت مراجعته من قبل Admin في 5/30/2019 تقييم: 5

ليست هناك تعليقات: