أحدث المواضيع

3/recent/post-list

عودة الدينار الإسلامي

الدينار الإسلامي
الكاتب : العلوي حسن
يعد الدينار الإسلامي الذهبي ، عملة معدنية صكت مع بزوغ الإسلام ، و هي من معدن الذهب النفيس ، حيث اعتبر عملة قوية ومزدهرت ٱنذاك ، رافقت الأمجاد الاسلامية لعشرات السنين ، و قد أصدر الدينار الاسلامي أول مرة في عهد الدولة الأموية ، حيث أن المسلمون كانوا قبل ذلك يتعاملون بدنانير مصكوكة من قبل البيزنطيين ، وقد استمر إصدار هذه العملة الاسلامية ، مع توالي الدول الإسلامية ، حتى توقف إصداره مع نهاية الخلافة الإسلامية بنهاية الدولة العثمانية ، فماهي سبل إعادة إحياء هذا الدينار ؟ وأين تتمثل عراقيل إعادة إحيائه ؟
يعد الذهب عملة متداولة دوليا و مستقرة ، و الذي تكمن قيمته في كونه معدنا ثمينا ، فهو إذن عملة تحظى بثقة جميع الفاعلين كأداة للتداول و مقياسا للثراء ، من هنا إنطلقت فكرة إعادة إحياء المجد الإقتصادي الإسلامي ، من خلال إعادة تجربة الدينار الإسلامي الذهبي .
لقد ووجهت نداءات إحياء الدينار الإسلامي ، بنوع من الرفض الممنهج ، خصوصا من قبل الجهات المناهضة للدين الإسلامي ، ، بدعوى أن الأمر يكتسي طابعا دينيا صرفا لا يلائم الأعراف الإقتصادية الدولية ، فإحياء الدينار الإسلامي حسب رأيهم ، من شأنه أن ينمي الوازع الديني ، الذي يمكن أن ينشر التطرف و الإرهاب و دعم الحركات الجهادية !!! ، لتقوم مجموعة من الفاعلين الإقتصاديين المسلمين و العرب على الرد على هذا التصور ، و ذلك بإعتبارهم أن إحياء الدينار الإسلامي ، يهدف فقط إلى توحيد الصف الإقتصادي العربي ، مما سيرجع بالنفع على المعاملات المالية العربية و العالمية ، لكن هذا الطرح المالي النير ، إصطدم بدوره بنوع من المقاومة ، و ذلك من داخل الأنظمة المالية النافذة داخل الوطن العربي ، خاصة منها الموالية للرأسمالية العالمية ، و المدفوعة من الدول الكبرى ذات العملات الأكثر تداولا في الأسواق العالمية ، و المعتمدة من طرف صندوق النقد الدولي .
لقد سجلت دولة ماليزيا اول محاولة لإحياء الدينار الذهبي الإسلامي ، و الدرهم الفضي الإسلامي ، حيث تبنى رئيس وزرائها (
مهاتير محمد ) هذه الفكرة ، و سعى ورائها جاهدا ، من خلال مجموعة من المحادثات مع مسؤولي الدول الإسلامية و العربية من أجل حشد الدعم ، فتم الأمر بالفعل لكن بدون حماس ، و ذلك راجع للضغوطات التي تمارسها الأقطاب المالية الكبرى على بعض الدول الإسلامية و العربية .
إن فكرة إحياء الدينار الإسلامي الذهبي إذن ، يجب ان تكون في طليعة أهداف الأمة الإسلامية ، حتى تكون إحياءا لأمجاد ماضية ، أمجاد نهضة الإسلام ، فيكون الدينارالإسلامي ، عملة موحدة تحمل تصنيفا موحدا من لدن مؤسسة تسمى بالبنك المركزي الإسلامي. و يكون بالتالي متاحا للجميع ، حتى يسهل التعامل به بين الأفراد و المؤسسات في جل ربوع أرض الإسلام .
عودة الدينار الإسلامي عودة الدينار الإسلامي تمت مراجعته من قبل Admin في 6/09/2020 تقييم: 5

ليست هناك تعليقات: