أحدث المواضيع

3/recent/post-list

أثر التفكير الايجابي والسلبي على حياتك

قال الله تعالى"لقد خلقنا الإنسان في كبد" اي ان الحياة ليست صافية دائما إنما بها شدائد و صعوبات.

البعض يرى هذه الشدائد نهاية العالم و البعض يرى انها يمكن ان تكون بداية لشيء افضل.

فنحن نختلف في طريقة نظرنا للامور، ولكن ما الأفضل التفكير بطريقة إيجابية أو بطريقة سلبية؟ وما الذي نجنيه من التفكير السلبي؟

لا شيء سوى مزيد من المتاعب و تعقيد الأمور، وعلى جميع الاصعدة لا احد يحب ان يكون سلبياً دائماً، لذلك دعنا نتعرف على التفكير الايجابي و السلبي لتقرر أيهما أفضل لحياتك.

ما هو التفكير الإيجابي؟

هو المنظور الذي ينظر به الإنسان المتفائل للأمور، و الميل للنظر الى الزاوية الافضل للاحداث، وتجاهل المواقف الصعبة فى الحياة ومحاولة تجاوزها.

وهو انسان ينظر دائماً الى نصف الكوب المملوء، ويستشعر النعم الموجودة في حياته ويستمتع بها ويحارب بها الأفكار السلبية التي قد تسيطر على تفكيره.

الانسان المتفائل هو طاقة ايجابية متحركة يحبه الناس و يستمتعون برؤيته لانه يضيف البهجة أينما وجد.

واذا نظرنا الى التاريخ نجد ان العظماء لم ييأسوا أبداً، والفشل لم يكن ابداً سبب لتوقفهم عن المحاولة مرة أخرى.

مثال المخترع العظيم توماس ايدسون مخترع المصباح الكهربائي فشل أكثر من مرة واتهمه البعض بالجنون ولكنه لم ييأس أبداً الى أن أصبح من أهم مخترعي البشرية.

وبدون نظرته الايجابية للامور، لأصبحنا الى الان نعيش في الظلام، ومن أهم أقواله المأثورة

"الآمال العظيمة، تصنع العظماء".

فلتكن عظيماً ولو حتى بافكارك، لعلك تكن سبباً في جعل شخص اخرعظيماً بسبب أفكارك و تشجيعك وطاقتك الايجابية التي لا تنضب.

ما هو التفكير السلبي؟
هو التشاؤم و النظر دائما لنصف الكوب الفارغ، والإحساس دائماً بأن الحياة قاتمة لا يوجد بها ما يسر.
وكثيراً ما تسوء حالتنا النفسية أما لفقدان شخص عزيز، أو فقدان فرصة عمل، أو فشل مشروع و غيرها من امور الحياة.
وهو قطعا شعور قاتل وخاطئ في نفس الوقت، فجميعنا نمر بتجارب صعبة وكئيبة لم تصفو الحياة لأحد ولكن يجب ان نتقبل أقدارنا ولا نفقد إيماننا.
وهذا لا يعني ان لا نحزن فهو طبعاً شعور طبيعي ولكن يجب ان نجاهد انفسنا لتجاوز المواقف الصعبة فلا تأخذ أكثر من بضعة أيام ونعود بعدها لحياتنا الطبيعية، ونعيشها بالأمل.


فوائد التفكير الإيجابي والتفاؤل

- الحفاظ على العلاقات الاجتماعية

حيث يتمتع الشخص الايجابي دائما بعلاقات اجتماعية ناجحة، لأنه ينشر الأمل والطاقة الايجابية في كل مكان بين الأصدقاء، في العمل، في محيط الاسرة وحتى بين الناس التي لا يعرفها، فهو يقدم يد المعونة دائما لكل الناس.

- الحفاظ على جهاز المناعة

اثبتت الدراسات بأن التفائل و التفكير الايجابية يعمل على تحسين الحالة المزاجية مما يقوي الجهاز المناعي ويجعله أكثر قدرة على محاربة الأمراض.

- الحصول على نوم عميق

يساعد التفكير الإيجابي على الحصول على نوم عميق مما يعزز من صحة الجسم.


- الحفاظ على صحة الجسم

استنادا لدراسات الاطباء فان التفكير السلبي غالبا ما يكون سببا رئيسيا للعديد من الأمراض المزمنة مثل أمراض القلب، ضغط الدم، و السرطان.

بالاضافة الى ان القلق و التوتر الدائم يقود إلى الاكتئاب و في احيان كثيرة يؤدي بالانسان الى الانتحار.

وتشير أبحاث علم النفس بأن معظم الامراض النفسية سببها التفكير السلبي، وعدم تقبل الواقع ورفضه.

- النجاح في الحياة

التفكير الايجابى يجعلك دائما تفكر في المستقبل و يساعدك على رسم طريقك بالأمل و التوكل على الله، مما يدفعك للنجاح فى عملك، وحياتك بشكل عام.

- مواجهة المشكلات وحلها بسهولة

التفكير الايجابي دائماً ما يجعلك شخص هاديء، يتقبل الأمور الصعبة والمواقف السيئة، ويسعى الى حل المشكلات بعقلانية.

التوتر والقلق والتفكير السلبي قطعاً لن يحل المشكلات، وإنما يزيدها سوءاً.

كيف أفكر بايجابية؟

إبتعد عن الأشخاص السلبيين، لأنك لن تحصد سوى طاقة سلبية هائلة عند الجلوس معهم.

الرضا بقضاء الله، وتتذكر نعم الله عليك و تحمده عليها.

الثقة في النفس من الأمور التي يجب أخذها في الاعتبار في تعزيز الحالة النفسية.

مارس الامور المحببة الى نفسك مثل ممارسة رياضة جديدة، التواصل مع الأصدقاء القدامى، السفر إلى أماكن جديدة والتعرف على ثقافات جديدة.

قراءة الكتب والروايات ومحاولة تثقيف نفسك دائماً.

تجنب المبالغة في جلد الذات والنظر إلى الأمور الايجابية وتجاهل الأمور السلبية.

حاول السيطرة على غضبك فرسولنا الكريم حثنا على ذلك في الحديث الشريف "لا تغضب".

حافظ على ابتسامتك دائما، فتبسمك في وجه أخيك صدقة.

الخلاصة

خلقنا الله لنعمر الأرض، ونستمتع في الحياة فنحمده على عطاياه وتجنب النظر إلى الناقص فى حياتنا.

ولننظر الى الجانب الايجابي في حياتنا، وتجاهل السلبيات فنحافظ على صحتنا النفسية والجسدية وايضاً علاقاتنا الاجتماعية.

التفاؤل ليس زراً نضغط عليه، وليس بالأمر السهل ولكنه أسلوب حياة يحتاج إلى ممارسة و اتباع النصائح السابق ذكرها تكن أسعد الناس.

أثر التفكير الايجابي والسلبي على حياتك أثر التفكير الايجابي والسلبي على حياتك تمت مراجعته من قبل Admin في 4/21/2021 تقييم: 5

ليست هناك تعليقات: